وكالة المخابرات المركزية وكالة حكومية في الولايات المتحدة الأمريكية تقوم بجمع المعلومات السياسية والاقتصادية والعسكرية عن أكثر من 150 دولة، وتمدُّ بها أجهزة ووكالات حكومية في الولايات المتحدة. ويسمى هذا النوع من المعلومات استخبارًا، ويشمل كُلَّ ما يهم الأمن القومي الأمريكي كما يُصنف معظمه على أنه سري. تستخدم وكالة المخابرات المركزية العديد من العملاء الأجانب بغرض تزويدها بمعلومات استخبارية عن أوطانهم وما يجري فيها.

تقوم وكالة المخابرات المركزية أيضًا بعدد من الأنشطة التي تهدف إلى حماية أمن الولايات المتحدة. وتشمل هذه الأنشطة التجسس على القدرات الدفاعية للدول المعادية للولايات المتحدة، ومنع عمل الجواسيس الأجانب، أو الحد من جهودهم. وتقوم أيضاً بما يسمى بالأنشطة الخاصة وهي تحركات سرية تجُرى في الخفاء خارج الولايات المتحدة، للتأثير على الآراء والأحداث في الدُّول الأخرى بهدف دعم سياسة الولايات المتحدة الخارجية. وتضمُّ هذه الأنشطة أعمالاً سرية لايعترف علانية بدور الحكومة الأمريكية فيها.

تعتمد وكالة المخابرات المركزية على مصادر متنوعة، إلى جانب عملائها ممن يقومون بجمع المعلومات الاستخبارية. فهي مثلاً تستمع إلى بث الإذاعة والتلفاز الأجنبي وتمحص المواد المطبوعة الأجنبية الموجهة للجماهير. أما المصادر الفنية التقنية المستخدمة لاستقاء المعلومات الاستخبارية، فتشمل الطائرات وأقمار التجسس الفضائية.

تأسست وكالة المخابرات المركزية عام 1947م، بعد أن كانت مجرد مكتب للخدمات الاستراتيجية خلال الحرب العالمية الثانية (1939-1945م)، عندما رأت حكومة الولايات المتحدة أن التجسس أمر ضروري لمجابهة الأهداف العدائية التي كان يخطط لها الاتحاد السوفييتي (سابقًا) في نظرها. وبدأت وكالة المخابرات المركزية تعيد النظر في الدور التي تضطلع به في أعقاب تفكك الاتحاد السوفييتي عام 1991م.