الوِقاء البارد بناء يشبه الصندوق يُقامُ على الأرض لحماية النباتات أثناء الطقس البارد. يستخدم أصحاب البساتين الوقاء البارد في فصل الربيع لوقاية البادرات (النباتات الصغيرة الغضة) التي تتبرعم قُبيل موسم النمو. ومن فوائد الوقاء البارد أنه يمكن من إطالة فترة نمو النباتات في فصل الخريف وذلك بحمايتها من الصقيع.

يتكوَّن هذا الوقاء من هيكل مستطيل الشكل يُصنَع من الخشب أو الإسمنت أو القرميد، ويعلوه غطاء زجاجي أو بلاستيكي شفاف يسمح بدخول ضوء الشمس ويحتفظ بالحرارة. ولمعظم هذه البنايات أغطية تنحدر مائلة إلى أسفل لتسمح بدخول أكبر قدرٍ ممكن من أشعة الشمس. ومن اليسير رفع أحد جوانب الغطاء في الأيام الدافئة ليعمل على تبريد الوقاء. ويُجهّز الموضع الذي سوف تتم زراعته بوضع نحو 30سم من التربة مع طبقات متساوية من الحصباء والتربة الخصبة.

أما في فصل الصيف، فَتُحمى تلك النباتات التي تحتاج إلى ظل في وقاء يَصنع غطاؤه من ألواح خشبية أو من الخيش. وجدير بالذِّكر أنه توجد بناية تماثل الوقاء البارد، إلا أنها تُسخَّن بالكهرباء ووسائل أخرى، ويُطلق عليها اسم المستنبَت.