يومن الحرس هم رجال الحرس الملكي البريطاني الرّسمي. وكانت مسؤوليتهم في الماضي تنحصر في المحافظة على سلامة ملك بريطانيا، محليًا ودوليًا، وتقتصر واجباتهم حاليًا على الاحتفالات. وتتعلَّق واجباتهم اليوم بمناسبات الدولة مثل افتتاح دورات البرلمان، والمناسبات الملكية مثل توزيع أموال الإحسان التي تعرف بنقود موندي. ويرتدي حرس اليومن أزياء تيودور، الأمر الذي يجعل كثيرًا من الناس لا يميزّون بينهم وبين خفراء برج لندن. وبخلاف خفراء برج لندن فإنّ اليومنيين يرتدون أحزمة مقصبة، ويطلق على كل من الخفراء واليومن لقب آكلي لحوم البقر.

ويُعد يومن الحرس من الهيئات العسكرية البريطانية العريقة في الجزر البريطانية. وكان عددهم 50 رجلاً عام 1485م، عندما شاركوا رسميًا في حفل تتويج هنري السابع. ورفعت إليزابيث الأولى عددهم إلى 20IMG فرد. أمّا تشارلز الثاني، فقد حَدَّد عددهم بمائة.