الوكالة اليهودية منظمة صهيونية مركزها القدس أسسها حاييم وايزمان، وارتبطت منذ تأسيسها بالمنظمة الصهيونية العالمية. وتهدف الوكالة إلى تشجيع اليهود في مختلف أنحاء العالم للاستيطان في فلسطين ودعم مشروع الدولة اليهودية. وقد تميز دورها في الفترة (1901- 1917م) في تنظيم الهجرة إلى فلسطين والاستيطان فيها ومحاولة الحصول من تركيا على موافقتها بإقامة الوطن القومي اليهودي. ونجحت الوكالة في الحصول على وعد بلفور من الحكومة البريطانية خلال الحرب العالمية الأولى حيث كان استيلاء الإنجليز على فلسطين وانتزاعها من الأتراك متوقعًا.

وفي مايو 1942م حصل دافيد بن غوريون الذي كان يمثل الوكالة في المؤتمر الصهيوني الذي عقد في فندق بالتيمور على دعم للبرنامج الذي عرف فيما بعد بقرار بالتيمور، والذي طالب بالهجرة غير المحدودة إلى فلسطين وتكوين الجيش اليهودي واعتبار فلسطين دولة قومية لليهود.

وفي عام 1947م أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة قرارها بتقسيم فلسطين إلى دولتين يهودية وعربية وتبع ذلك إعلان بن غوريون قيام الدولة اليهودية. وأدت الوكالة في هذه الفترة دور حكومة الظل، وهيأ نشاطها الأجواء التي أدت إلى حرب 1948م وقيام الدولة اليهودية.

وبعد قيام دولة إسرائيل انحصر نشاطها في تشجيع العودة، وحل مشاكل الاستيطان، والدعاية، وجمع الأموال، وتثقيف اليهود خارج إسرائيل بالأهداف الصهيونية.