الياقوت الأحمر النوع الأحمر من الأحجار الكريمة التي تنتمي إلى معدن الياقوت. ويطلق على الياقوت اسم السفير إذا كان أزرق اللون، والسفِّير الوهمي إذا كان لونه ليس بالأزرق أو الأحمر. والاسم الكيميائي للياقوت هو أكسيد الألومنيوم. وتكتسب اليواقيت لونها الأحمر من آثار الكروم الداخلة في أكسيد الألومنيوم. وتميل حمرة معظم اليواقيت إلى البُنِّي أو الأصفر، ولكن أثمن أنواعها تميل إلى الزرقة ويقال لها أحمر دم الحمام.

ولا يفوق اليواقيت وأحجار السفير في صلابتها سوى الماس. وتعد الأنواع النفيسة من اليواقيت من أثمن الأحجار الكريمة. وتأتي أنفس اليواقيت من بورما، كما تستخرج اليوم في تايلاند كميات منها ذات قيمة تجارية مهمة. وتنتج الهند الكثير من الأنواع الأقل جودة، وإن كانت يواقيتها النجمية من نوع ممتاز. ويتراءى لمن ينظر لياقوتة من هذا النوع في الضوء الساطع أن بها نجمة ذات ستة إشعاعات. أما اليواقيت المستخرجة من سريلانكا فيغلب الشحوب على لونها.

ويقدَّر الإنتاج السنوي من اليواقيت الحمراء الصناعية الرخيصة بملايين القراريط، وإن كان الطلب على اليواقيت الحقيقية قد مكَّنها من أن تحتفظ بقيمتها الثمينة. ويصعب التمييز بين اليواقيت الطبيعية والمصنعة حتى على الخبراء. ويُستخدم العقيق الأحمر أحيانا كبديل للياقوت الأحمر، وتطلق عليه أسماء خادعة من قبيل ياقوت أريزونا أو ياقوت رأس الرجاء.