روبَرْت لوويل(1917 -1977م). كان من الشعراء الأمريكين الرواد. وقد عُرف بصفته واحدًا من شعراء الاعتراف لأنه استخدم أحداثًا وقعت في حياته الخاصة ليرسم بها صورة تمثل المجتمع الحديث. ويمتلئ شعره بالألم ورقة المشاعر الشخصية واعتقاده بأن المجتمع قد حدث فيه تشويه بسبب الاهتمام الزائد عن الحد بالشؤون الدنيوية. حصل لوويل على جائزة بوليتزر في الشعر عن ديوان قصر لوردويري (1946م) والجائزة نفسها مرة أخرى عام 1974م عن ديوانه الدرافيل الذي صدر في (1973م). وتميز شعره بالذكاء والتداخل والتمسك الشديد بقواعد الشعر. وجاءت طواحين كافانو لتعطي بعدًا شخصيًا لموضوعاته باستخدامه أسلوب المنولوج الدرامي. كما اتبع أسلوب التراجم الشخصية والارتجال في الشعر في بعض أعماله مثل دروس من الحياة (1959م)؛ يوم بيوم (1977م). حصل على جائزة في الترجمة وكتب ثلاث مسرحيات عن التاريخ المبكر للولايات المتحدة الأمريكية، صدرت تحت عنوان المجد القديم (1965م).

ولد روبرت تزال سبنس لوويل الصغير في بوسطن. تربطه بالشعراء جيمس رسل لوويل وإيمي لوويل صلة قرابة. وقد عارض الحرب العالمية الثانية، وكان له نشاط ضد الحروب في الستينيات.