أبراهام لنكولن(1809 - 1865م). رجل دولة أمريكي كان رئيسًا للولايات المتحدة من عام 1861م حتى عام 1865م. قاد لنكولن الولايات المتحدة خلال الحرب الأهلية الأمريكية التي كانت أكبر أزمة واجهت الولايات المتحدة في التاريخ. وساعد في الحفاظ على الاتحاد من التمزق، كما ساعد على إنهاء الرِّق في أمريكا.

ولد لنكولن في الثاني عشر من فبراير من عام 1809م في كوخ خشبي في هدجنفيل في ولاية كنتاكي في الولايات المتحدة، وعمل في الزراعة وخدم في المليشيا المحلية خلال الحرب الهندية عام 1831 م.

وفي عام 1834 م فاز في محاولته الثانية في انتخابات حزب الويج المناوئ للديمقراطيين. وفي عام 1836 م باشر عمله بنجاح كبير في مهنة المحاماة في ولاية إلينوي وأخيرًا أنشأ مكتب محاماة في عام 1846 م. وفي العام نفسه تم انتخاب لنكولن عضوًا في مجلس النواب الأمريكي. كان لنكولن معروفًا دائمًا بمعارضته للرق، إلا أنه لم يكن في يوم من الأيام من المنادين بإلغاء قانون الرق. كما كان يعتقد أن من أهداف الأمة الدفاع عن الحرية والمساواة. وفي عام 1856 م انضم لنكولن إلى الحزب الجمهوري المعارض للعبودية، والذي تم تأسيسه قبل عامين فقط.

وفي عام 1860م فاز لنكولن بترشيح المؤتمر الجمهوري الوطني لانتخابات الرئاسة الأمريكية. أما الديمقراطيون الشماليون فقد رشحوا دوجلاس وانتخب الجنوبيون جون بركريدج، إلا أن لنكولن فاز بتلك الانتخابات بسهولة. وفي الرابع من مارس من عام 1861م أقسم لنكولن اليمين لتولي رئاسة الولايات المتحدة.