لكناو مدينة في شمال وسط الهند، عدد سكانها 1,619,115 نسمة. وهي عاصمة ولاية أوتار برادش. تقع المدينة على نهر جوماتي، في وسط سهل الجانج الخصيب. وتربط المدينة بأنحاء البلاد الأخرى طرق برية، حديدية وجوية جيدة.

ترسم مآذن المدينة وقبابها المطلية بالذهب صورة خلابة تُرى من بُعد. ويقع الحي التجاري القديم في الجزء الشمالي الغربي من المدينة، وتُرى فيه محلات صياغة الفضة، وأكشاك عرض السلع الأخرى، كالمشغولات المطرزة، والمشغولات النحاسية، والمطبوعات. وتقع الأبنية الضخمة بمكاتبها ومحلاتها التجارية في الجنوب الشرقي من المدينة. الصناعات القائمة بها هي ورش السكك الحديدية، ومصانع القطن، ومصانع السكر.

وقد بنى المسلمون قلعة، فى أوائل القرن الثالث عشر الميلادي، في المكان الذي تقع فيه لكناو حاليًا. وفي عام 1590م، أصبحت المدينة المركز الرئيسي لإحدى مقاطعات المغول، وفي عام 1775م تم اتخاذها عاصمة لنُواب (حكام) أود المستقلين. وقد بنى هؤلاء الحكام قصورًا رائعة ومساجد على طول النهر، امتزج فيها الطراز الإسلامي المغولي بالطراز الأوروبي.

أصبحت منطقة لكناو جزءًا من الإمبراطورية البريطانية عام 1856م. وإبّان الثورة ضد البريطانيين في عام 1857م، ضرب الثوار الحصار حول حامية لكناو البريطانية لمدة 140 يومًا وقتلوا كثيرًا من البريطانيين قبل أن تقوم بإنقاذها بعثة إنجليزية عام 1858م. وفي أوائل القرن العشرين احتلت لكناو مكانة بارزة في السياسة الهندية. وقد ركز البريطانيون جهودهم على المدينة في محاولة لكسب تأييد كبار ملاك الأرض والمجموعة المسلمة ضد المؤتمر الوطني الهندي. ومنذ حصول الهند على استقلالها عام 1947م ازدهرت مدينة لكناو بسرعة.