جان لافيت(1780؟ - 1826؟م). كان مهربًا وقرصانًا أمريكيًا، يقيم في نيوأورليانز. وفي عام 1810م أصبح زعيمًا لعصابة خارجة عن القانون، مقرها في جزيرة تيري في مرفأ باراتاريا في خليج المكسيك. قاد بالاشتراك مع شقيقه بيير أسطولاً من السفن وهاجم السفن الأسبانية والمحايدة في الخليج. وكانت سفنه ترفع أعلام دول وسط وجنوب أمريكا، الثائرة ضد أسبانيا. وفي عام 1813م خصص حاكم ولاية لويزيانا وليم كليبورن جائزة مالية مقدارها 50IMG دولار أمريكي، لمن يقبض على لافيت. وبالمقابل خصص لافيت ـ و هو في أوج سلطته ـ مبلغ 1,50IMG دولار، لمن يأتيه برأس الحاكم المذكور. وفشلت كل الجهود للقبض على لافيت ومحاكمته.

وفي عام 1814م كان الإنجليز في حرب ضد الولايات المتحدة، فعرضوا عليه جائزة مالية مقدارها 30 ألف دولار أمريكي والعفو عنه ومنحه لقب قبطان بحري، إذا ما ساعدهم في مهاجمة نيو أورليانز، فرفض وأحاط حكومة الولايات المتحدة علمًا، بخطط الإنجليز وعرض خدمات عصابته من المهربين في الباراتاريا على الولايات المتحدة. وقاتل لافيت مع الجنرال أندرو جاكسون في معركة نيو أورليانز في 8 يناير 1815م ومنح العفو من قبل الرئيس جيمس ماديسون. وقامت القوات الأمريكية بتدمير التجمع المشبوه في باراتاريا، فانتقل لافيت إلى جزيرة جالفستون. وهناك قام ببناء مدينة سميت كامبيشي، ثم عاد إلى القرصنة، ونصب نفسه حاكمًا على الجزيرة.

قامت الولايات المتحدة في عام 1821م بإرسال حملة لتدمير مستعمرة جالفستون للقرصنة، بعد قيامه بالإغارة على ولاية لويزيانا ومهاجمته إحدى السفن الأمريكية وإغراقها. وبالرغم من زهوه وغطرسته وشجاعته، فقد قبل الهزيمة بكل هدوء وأشعل النار في مدينته وأبحر. ويعتقد معظم المؤرخين أنه مات إما في المنفى في يوكاتان، أو في المعركة. وُلد جان لافيت في فرنسا.