يشبه قارب الكياك إلى حد ما زورق الكنو (زورق طويل خفيف ضيق يقاد بمجداف)، ولكنْ له سطح مقفول. وللسطح من فتحة إلى أربع فتحات صغيرة تُسمى الأركان، يجلس فيها راكبو الكياك. يحمل كل ركن شخصًا واحدًا.

يتجه راكب الكياك إلى الأمام ويستخدم مجدافاً له راحة في كل طرف. تسير قوارب الكياك وسطحها بالقرب من سطح الماء. لها رفرف من البلاستيك، أو النيلون مضاد للماء ملتصق بالركن. ينطبق الرفرف تمامًا حول راكب الكياك، ويحول دون دخول الماء.

تتراوح أبعاد قوارب الكياك من 4 إلى 5م طولاً ومن 60 إلى 85سم عرضًا. وتزن مابين 15 إلى 30كجم. يجعل شكل ووزن الكياك عملية المناورة سهلة وممكنة. تصنع غالبية قوارب الكياك من الألياف الزجاجية.

بنى الإسكيمو قوارب الكياك قبل آلاف السنين واستخدموها في صيد الأسماك، والحيوانات الأخرى. وكانت في تلك الأيام تصنع من جلد الرنة، أو جلد الفقمة المشدود على إطار خشبي. تستخدم قوارب الكياك في الوقت الحاضر، لتجديد النشاط والاستجمام، أو للسباق كما في الألعاب الأوليمبية. يُسمَّى أحد سباقات الكياك سباق الماء الأبيض المتعرج. ويقام في الأنهار التي بها منحدرات.