ميخائيل كولنز (1890م ـ 1922م). من أبرز قادة النضال الأيرلنديين من أجل الاستقلال. ترأس هو ورفيقه آرثر جريفيث الوفد الأيرلندي الذي تفاوض مع الإنجليز في الوصول إلى معاهدة عام 1921م في لندن، كما كان أحد الذين وقعوا على هذه المعاهدة.

وُلد كولنز بالقرب من كُلوناكِيلْتِي ـ في كُورْك ـ بأيرلندا. وقد نزح إلى لندن وهو في الخامسة عشرة حيث انضمّ إلى جماعة الأخوة الجمهورية الأيرلندية؛ وهي حركة كانت تناضل من أجل الاستقلال القومي. وعقب عودته إلى أيرلندا عام 1916م، شارك في انتفاضة عيد الفصح التي سُجن بعدها في إنجلترا. ولما أطلق سراحهُ فيما بعد انضم إلى حركة المتطوِّعين الأيرلنديين، وأصبح عضوًا عن منظمة شن فين في البرلمان عام 1918م. وأقامت شن فين ما يُسمى ديل إيريان؛ أي البرلمان الأيرلندي عام 1919م واختير كُولنز عندئذ وزيرًا للمالية وأسهم كثيرًا خلال الفترة من 1919 إلى 1922م في تنظيم حركة المقاومة الأيرلندية.

وافق البرلمان الأيرلندي ـ ديل إيريان ـ على معاهدة لندن عام 1922م مؤكدًا بهذا القرار دولة أيرلندا الحُرة، إلا أن كثيرًا من الأعضاء صوتوا ضد هذا القرار، وعندها شكَّل مؤيدو المعاهدة حكومة ترأسها كُولِنز. وخلال الحرب الأهلية التي نشبت بين عامي 1922 و 1923م أصبح كولنز القائد الأعلى للجيش الوطني. وقد اغتاله جنود جمهوريون بالقرب من بانْدونْ في كُورك.