كنيسة أسكتلندا الكنيسة الوطنية الوحيدة المعترف بها من قبل الحكومة في أسكتلندا. وأحيانًا يسمونها في أسكتلندا كنيسة الكيرك. وينتمي إليها غالبية الأسكتلنديين ولديها نحو 90IMG,000 عضو ونحو 2,000 قس.

كنيسة أسكتلندا كنيسة إصلاحية ومشيخية، وتتمتع بحرية الإدارة الذاتية، وقراراتها ليست عرضة لمناقشة البرلمان أو قبول رأيه.

ماتزال روح الإصلاح الأسكتلندي علامة مميزة لكنيسة أسكتلندا، وتؤكد الكنيسة على الهوية النصرانية ليوم الأحد ويوم السبت إذ تجعلهما يومين للراحة والعبادة.
وأكثر الكنائس تعقد القداس بين 4 إلى 12 مرة في السنة. وفي معظم الصلوات العامة، لا توجد مجموعة طقوس نصرانية أو كتاب للصلاة يسيرون على نهجه، ولكن، يستعمل كثير من القساوسة كتاب الرهبنة العام ليمدهم بنموذج عام.

تنظم كنيسة أسكتلندا وتدار ديمقراطيًا بوساطة مجامع متسلسلة هرميًا. ويدير كل تجمع محلي مجلس كنيسة أسكتلندا الوطنية الذي يحتوي على القس وشيوخ الكنيسة وعامة الشعب المنتخبين. وتسمى المجامع العليا مجالس الكنيسة المشيخية والمجالس الكنسية.

والمجمع النهائي هو الجمعية العمومية التي تجتمع سنويًا. تضم الجمعية قساوسة منتخبين وشيوخ الكنيسة بأعداد متساوية عمومًا. تُعين الملكة مفوضًا ساميًا ليراقب الجمعية. وفي عام 1969م حضرت الملكة نفسها. ويتم انتخاب رئيس الجمعية، وهو رئيس الجلسة، سنويًا. وفي عام 1966م وافقت الجمعية على منح النساء حق العمل راعيات للكنيسة. وفي 1968م أصبح بإمكانهن أن يصبحن قساوسة.