كنت وحتى قبيل كتابة هذا المقال من المعجبين جدا بشخصيتين مصريتين ، وكنت أرى فيهما السند والحِمَى والمنقذ والمدافع عن حقوق مصر والمصريين IMG
كنت أتوسم فيهما الخير كل الخير وأدعو الله لهما أن يبقيهما في منصبيهما حتى يستمران في التصدي للفساد والمفسدين IMG
كنت عندما اسمع أحدهما وهو يدافع عن حقوقنا ومستحقاتنا ويطالب بمحاسبة ومعاقبة المفسدين مهما كانت شخصيته ومكانته الوظيفية أو الطبقية في الدولة ، كنت اشعر بالفخر والزهو لوجود شخصيات تتمتع بالجرأة ولا تخاف أو تهاب أحدا مهما بلغت سلطاته أو نفوذه أو وجاهته IMG
هاتان الشخصيتان هما المستشار الدكتور عبد المجيد محمود النائب العام ، والمستشار جودت الملط رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات IMG
أما عن الدكتور عبد المجيد محمود فلم تتغير وجهة نظري فيه حتى الآن ، حيث لا زلت اشعر بذات الفخر والزهو وأتوسم فيه الخير الكثير ، وارى فيه الجرأة والشجاعة IMG
وأما عن المستشار الملط فقد بدأت وجهة نظري فيه تهتز خاصة بعد أن شن موظفو الجهاز المركزي للمحاسبات هجوماً شرساً ضد المستشار جودت الملط ، واتهموه بالتواطؤ مع النظام السابق في التستر على قضايا الفساد ، وتقييدهم في المراقبة على رئاسة الجمهورية أو وزارة الخارجية والداخلية أو الصناديق الخاصة ،
كما اتهمه آخرون بأن حجم أرصدة الصناديق الخاصة التي بلغت تريليون جنيه عرضها الملط على البرلمان على أنها 27 ملياراً فقط ، وكذا اتهامه بإخفاء المعلومات الحقيقية عن موارد هيئة قناة السويس وصفقات بيع الغاز والبترول IMG
وقال البعض أنهم يمتلكون أوراقاً رسمية تثبت شطبه على بعض المعلومات في التقارير التي تكشف مخالفات بمليارات ولم يرسلها إلى النيابة العامة ، وان الفيديوهات التليفزيونية تثبت مدح الملط لمبارك ، ووصفه بالطهارة والشرف ، وكان يدعم انتخاب الرئيس مبارك ، رغم إنه رئيس جهاز رقابي ومن المفترض ألا يتدخل في القضايا السياسية IMG
كما اتهمه البعض بتزوير تقرير مشروع توشكي ، وتدخله في التقرير وحذف 9 صفحات ، وذلك كله لان الملط غير محاسب IMG
لقد تغيرت وجهة نظري في المستشار الملط بعد هذه الاتهامات التي وجهها البعض له ، وكدت اقتنع انه احد رموز الفساد في العهد البائد وليس حامى الحمى والمدافع الصنديد الجسور لأموال البلد IMG
فهل يتقدم الملط بتبرئة نفسه من هذه الاتهامات التي تطوله ؟
أم يجب والحال كذلك إقالته من منصبه والتحقيق معه رسميا ؟