كليبيدا ثالثة أكبر مدن لتوانيا. يبلغ عدد سكانها 191,000 نسمة. وتفوقها فقط فيلنوس وكَاوْناس في عدد السكان. وكانت كليبيدا تُسمى في السابق ميمل. وتقع في غربي لتوانيا على ساحل بحر البلطيق. والمدينة ميناء بحري ومركز صناعي. وتشمل أنشطتها الاقتصادية صيد الأسماك، صناعة الأغذية، الشحن، بناء السفن والمنسوجات.

أنشأ الفرسان الألمان كليبيدا عام 1252م. ومن ثم حكمت ألمانيا البلاد حتى نهاية الحرب العالمية الأولى عام 1918م. وفي سنة 1923م أصبحت المدينة جزءًا من لتوانيا المستقلة. وسيطر الألمان على كليبيدا سنة 1939م. وضم الاتحاد السوفييتي لتوانيا إلى الجمهوريات السوفييتية سنة 1940م عن طريق القوة. وفي 1945م احتلت القوات السوفييتية كليبيدا وأرجعتها إلى لتوانيا.

وفي عام 1991م انفصلت لتوانيا عن الاتحاد السوفييتي وأصبحت دولة مستقلة من جديد.