اللورد كِلفين (1824 - 1907م). اللورد كلفين من أشهر الفيزيائيين البريطانيين في القرن التاسع عشر. نشر كلفين 661 بحثًا في مختلف الموضوعات العلمية، ومُنح براءة 70 اختراعًا. ومنحته الملكة فكتوريا لقب فارس على عمله كمهندس إلكتروني مسؤول عن أول إمداد لكبلات عبر الأطلسي لنقل الرسائل في عام 1866م.

اخترع كلفين المقياس الجلفاني (الجلفانومتر) ذا المرآة، المستخدم في نقل الرسائل، كما اخترع المسجل السيفوني الذي مازال يستخدم لاستقبال الرسائل البرقية. انظر: المقياس الجلفاني. اخترع كلفين أول بوصلة تُستخدم بالسفن، بحيث لايؤثر عليها المغنطيس الحديدي الموجود على السفينة. كما اخترع جهازًا للتنبؤ بحالة المد والجزر وتوضيح الاختلاف في ارتفاع المستوى عند الموانئ.

كان كلفين أول من اقترح استخدام الترمومتر الغازي (المحرار الغازي) لإعطاء قراءة أدق لدرجة الحرارة. كما اقترح مقياسًا مدرجًا لدرجة الحرارة حيث الصفر المطلق يساوي - 273,15°م. ويسمى ذلك المقياس بمقياس كلفين الدينامي الحراري انظر: الصفر المطلق. وقد حاول كلفين أن يحسب عمر الأرض لكن اكتشاف النشاط الإشعاعي أوضح أن حساباته الافتراضية كانت خاطئة.

ولد وليم تومسون كلفين في 26 يونيو عام 1824م في بلفاست بأيرلندا. ودرس بجامعة جلاسجو بأسكتلندا، وأيضًا بجامعة كمبردج بإنجلترا. أصبح كلفين أستاذًا للفلسفة الطبيعية بجامعة جلاسجو عام 1846م وظل بالجامعة حتى تقاعد عام 1899م. ومنح في عام 1892م لقب بارون كلفين لارجز.