الكتان نباتٌ يُزْرع من أجل أليافه وبذوره. ويتم تصنيع الألياف لتصبح أقمشةً من الكتان ومنتجات أخرى متنوعة. ويشمل ذلك الحبال والخيوط والورق عالي الجودة. وتحتوي البذور على زيت بذرة الكتان، الذي يستعمل أساسًا في الطلاء والورنيش، كما أن له بعض الاستعمالات الطبية.

يوجد نحو 230 نوعًا من الكتان، ولكن نوعًا واحدًا هو لينَمْ يوسيتاتيسيموم (الكتان الشائع) الذي يُزْرَعُ بشكل تجاري. وتزرع الأصناف المختلفة من هذا النوع من أجل الألياف والبذور.

ويبلغ طول نبات الكتان بين IMG,9 و1,2م، وله أزهار إما بيضاء أو زرقاء. ويتميز الصنف الذي يزرع من أجل الألياف بأن له ساقًا رفيعة تتفرع عند القمة. أما كتان البذور فهو غزير التفريع أكثر من كتان الألياف، كما أنه يحمل عددًا أكثر من البذور.

وقد تُهَاجمُ الكتَّانَ الكثير من الأمراض الفطرية، ومنها الصدأ والذبول والبازمو. ويقوم الفلاحون قبل زراعة الكتان بمعالجة البذور بمواد كيميائية، تسمى مبيدات الفطريات من أجل توفير الحماية ضد هذه الأمراض. كما يقوم الفلاحون أيضًا بزراعة الأصناف المقاومة للأمراض.

يبلغ الإنتاج العالمي من ألياف الكتان حوالي 60IMG,000 طن متري كل سنة. وتتصدر الصين الدول الرائدة في إنتاج ألياف الكتان. ومن أهم البلاد الأخرى التي تزرع الكتان فرنسا ورومانيا وروسيا البيضاء وهولندا بهذا الترتيب نفسه. ويبلغ الإنتاج العالمي من بذرة الكتان حوالي 2,50IMG,000 طن متري كل سنة. ومن أهم البلاد المنتجة لبذرة الكتان كندا والصين والهند وأوكرانيا والأرجنتين.