1918م معركة سانت ميهل (12 - 16 سبتمبر) قامت قوة جوية ضخمة تتبع الحلفاء، تشمل أكثر من 1,50IMG طائرة، بإحاطة الطائرات الألمانية فوق شرقي فرنسا، فحققت سيطرة جوية فعَّالة.
1940م معركة بريطانيا الجوية (من 10 يوليو حتى 31 من أكتوبر) زجَّت القوات الجوية الألمانية بأكثر من 2,000طائرة لتقصف أهدافًا في بريطانيا لتجبرها على الاستسلام. لكن القوات الجوية الملكية، وهي أصغر حجمًا، صدت الهجمات اليومية تقريبًا. وقد منعت المعركة الجوية غزو بريطانيا خلال الحرب العالمية الثانية، وأثبتت أن واجب القوات الجوية لايقتصر على مساندة المشاة والدروع فحسب، بل والقدرة على خوض معارك حاسمة وحدها.
1941م معركة بيرل هاربر، (7 ديسمبر) شنت 360 طائرة يابانية هجومًا مفاجئًا على أسطول المحيط الهادئ في ميناء بيرل هاربر اضطرت معه أمريكا لدخول الحرب العالمية الثانية.
1942م معركة بحر المرجان (الكورال 4-8 من مايو)، ومعركة ميدواي (4-6 يونيو) أوقعت طائرات الولايات المتحدة التي انطلقت من حاملات الطائرات الهزيمة بطائرات البحرية اليابانية في وسط المحيط الهادئ. وقد زجَّ كل طرف مايزيد على 10IMG طائرة في كل معركة جوية. وأظهرت هذه المعارك مدى الاعتماد المطلق للأسطول على ذراعه الجوي، وفيها نادرًا ماتبادلت السفن النيران. وقد انتهت معركة ميدواي بهزيمة الأسطول الياباني.
1944-1945م حملة صواريخ. أطلق الألمان أكثر من 12,000 صاروخ نوع (في-1 وفي-2) على بريطانيا وبلجيكا وهولندا. وكانت تلك الهجمات أول استخدام منتظم للصواريخ الموجهة بعيدة المدى في الحروب.
1945م هيروشيما (6 أغسطس) و ناجازاكي (9 أغسطس) أسقطت القوات الجوية الأمريكية أول قنبلة نووية استخدمت في القتال. وقد أسقطتها على المدن اليابانية هيروشيما وناجازاكي قاذفات ب-29 حلقت من قواعدها في جزيرة تينيان وتبعد عن أهدافها مسافة 2,189كم.
1950- 1953م الحملة الجوية في الحرب الكورية. وفيها جرت أول مواجهة على نطاق واسع في سماء كوريا الشمالية بين المئات من الطائرات النفاثة الأمريكية والسوفييتية.
1967م الحرب العربية ـ الإسرائيلية (5 -10 يونيو) دمرت القوات الجوية الاسرائيلية نحو 40IMG طائرة مقاتلة عربية مقابل فقدانها 19 طائرة في اليوم الأول للحرب. وعلى إثر تدمير الطيران العربي لم تستطع القوات البرية العربية الصمود في ميدان المعركة، وبانتهاء الحرب سيطرت إسرائيل على أراض عربية، تبلغ أكثر من ثلاثة أضعاف مساحة إسرائيل.
6 أكتوبر 1973م. شنت القوات الجوية المصرية غارات متتالية على خط بارليف الإسرائيلي شرقي قناة السويس، ودمرت القواعد الإسرائيلية على طول القناة وداخل سيناء، فأفقدت إسرائيل توازنها في مدى ست ساعات فقط، فاستنجدت إسرائيل بالولايات المتحدة لمساعدتها على إيقاف الهجوم المصري على الأراضي المصرية المحتلة. وفيها تفوق الطيران العربي المصري والسوري على الإسرائيلي.
1986م الغارة الجوية على ليبيا (ليلة 14/15 من أبريل) أمر الرئيس الأمريكي رونالد ريجان بشن ضربات جوية على المنشآت العسكرية قرب مدينتي طرابلس وبنغازي في ليبيا، حيث أقلعت 18 قاذفة أمريكية من قواعدها الجوية في بريطانيا، وانضمت إلى 15 طائرة تابعة للبحرية الأمريكية، أقلعت من حاملات الطائرات في البحر الأبيض المتوسط. وكانت الغارة عملاً انتقاميًّا بعد إعلان الولايات المتحدة عن وجود دليل يربط علاقة ليبيا بحادث تفجير نادٍ ليلي في برلين.
1991م حرب الخليج (من 17 يناير حتى 28 فبراير) ضمن عملية عاصفة الصحراء، هاجمت قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة أهدافًا عراقية. وقد شاركت فيها قوات جوية من: أمريكا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا والمملكة العربية السعودية والكويت، وجرت فيها أكثر من 110,000 طلعة جوية. وفقدت فيها قوات التحالف 36 طائرة.