قلعة وِنْدسور مقر الإقامة الرئيسي خارج لندن لحكام المملكة المتحدة. وتقع القلعة في وندسور، على بعد 34كم غربي لندن. وقد اختار وليم الفاتح الموقع، وبنى قلعة هناك حوالي عام 1070م. كما أن الأجزاء الأولى للبناء الحالي، بنيت أثناء عهدَيْ الملكيْن هنري الثالث وإدوارد الثالث. وأضاف الحكام اللاحقون أجزاء أخرى للقلعة حتى صارت تغطي الآن حوالي 3,5 هكتار. وقد أنشئت قلعة وندسور في متنزه هوم، الذي يتصل مع المتنزّه الكبير، جنوبي وندسور. كما أن الملكة فِكتوريا وزوجها مدفونان في متنزّه هوم.

المعلم البارز للقلعة هو البرج الدائري، الذي اكتمل إنشاؤه عام 1528م. ويبلغ ارتفاع البرج حوالي 30م. كما يتسامق أربعة عشر برجًا أخرى من الجدران المحيطة بالقلعة.

يسمى الجناح الواقع غربي البرج بالجناح السفلي. ويضم مصَلَّى جورج، (1473-1516م). ويُعَدُّ المُصَلَّى، بأسقفه المتقنة المعقودة على شكل المراوح، أكثر مظاهر القلعة المعمارية إثارة للاهتمام. وفي مدفن القلعة رفات كل من هنري الثامن وتشارلز الأول، ووليم الرابع، وجورج الخامس، وجورج السادس، وحكام إنجليز آخرين. كما يوجد مصَلَّى ألبرت التذكاري في الجناح السفلي. وقد بدأ تشييده هنري الثالث، ثم أعاد هنري السابع بناءه، وأكملته الملكة فكتوريا تخليدًا لذكرى زوجها. وتم دفن الملك إدوارد السابع هناك عام 1910م. أما الجناح العلوي الواقع إلى الشرق من البرج الأوسط، فإنه يحوي المباني الرسمية، المشيدة خلال أوائل القرن التاسع عشر الميلادي.