كيف يستعمل الناس القرش. يصيد بحارة سفن الصيد التجارية أسماك القرش أساسا من أجل جلودها وزعانفها ولحمها، فبعد نزع الحراشف (القشور) من جلد القرش يمكن تصنيعه جلدًا فاخرًا. كما يصنع الصينيون من زعانف القرش حساءً رائجًا وغالي الثمن.

يأكل أناس من مختلف أنحاء العالم لحم كثير من أنواع أسماك القرش. ففي بريطانيا مثلا، تُستعمل مجموعة صغيرة من أسماك القرش تعرف باسم سمك الكلب بكثرة في إعداد شرائح السمك، وشرائح البطاطس المقلية، وهذه السمكة تعرف باسم السالمون الصخري، ويحتوي زيت بعض أنواع أسماك القرش على كمية كبيرة من فيتامين أ. وحتى أواخر الأربعينيات من القرن العشرين كان زيت كبد الحوت هو المصدر الأساسي لفيتامين أ.

ومنذ أواخر الخمسينيات من القرن العشرين، استخدمت أسماك القرش بكثرة في البحث العلمي. واهتم الباحثون الطبيون بالذات بحقيقة أن أسماك القرش لم يسبق إصابتها بورم سرطاني، ويأملون اكتشاف ما يحمي أسماك القرش من هذا المرض.