تمساح القاطور اسم لنوعين من الزواحف ينتميان إلى التماسيح. يعيش تمساح القاطور الأمريكي في مياه الجنوب الشرقي للولايات المتحدة، وفي منخفضاته. ويعيش تمساح القاطور الصيني في أسفل وادي نهر يانجتسي في الصين. ومن الزواحف ذوات الصلة القريبة به، الكيمن في الأمريكتين الوسطى والجنوبية، والتي غالباً ما تُسمى تماسيح القاطور.
الجسم. تشبه تماسيح القاطور في شكلها السحالي ولكنها تتصف بأجسام وأذناب أضخم من معظم أنواع السحالي. أما فكّا تمساح القاطور فهما مرصوفان بكثير من الأسنان الحادة. وتبرز عيناه من أعلى جمجمته كي يتمكن من الرؤية فوق سطح الماء، بينما يكون باقي جسمه غاطسًا. وهو يستعمل أرجله القصيرة القوية للمشي، ويسبح بتحريك ذيله من جانب إلى آخر.

جلد تمساح القاطور صلب، وخشن، وقاس، وفيه عشرات من العظام الصغيرة المسماة العظام الجلدية. أما جلد البطن فهو ناعم، وكان يستخدم في صناعة الحقائب اليدوية الجلدية الأنيقة التي تدوم طويلا، وفي صناعة الأحذية وأشياء أخرى.


تمساح القاطور الأمريكي. يتميز تمساح القاطور الأمريكي الصغير السن ببقع صفراء على جميع أنحاء جسمه، ولكنها تتلاشى بعد فترة من الزمن. عندما ينمو تمساح القاطور الأمريكي يميل لونه إلى الرمادي الباهت، والزيتوني الداكن.

كان تمساح القاطور، في الماضي، ينمو حتى يصل طوله إلى خمسة أمتار ونصف المتر، وربما أطول من ذلك. أما اليوم، فقلما نجد من تماسيح القاطور ما يبلغ طوله 3,7م. ويتراوح طول الذكر ما بين 3,4 و3,7م، ووزنه ما بين 204 و249 كجم، أما الأنثى فنادرًا ما يزيد طولها على 2,7م ووزنها على 73 كجم.

العادات. تبني أنثى تمساح القاطور الأمريكي بيتها من الأعشاب والنباتات التي تجمعها على شكل كومة يبلغ ارتفاعها زهاء متر، وعرضها أكثر من مترين بقليل. يتراوح عدد بيضها ما بين 20 و60 بيضة، تضعها الأنثى في وسط الكومة في مكان رطب من العش. تكون بيضات القاطور بيضاء، وقشرها صلب، وأكبر من بيض الدجاج قليلاً. يفقس البيض بعد حوالي تسعة أسابيع.

وتعتني تماسيح القاطور بصغارها أكثر من معظم الزواحف الأخرى. فبعد وضع البيض، تمكث الأنثى بجانب العش لحمايته من الحيوانات المفترسة، وعندما تخرج الصغار من البيض، فإنها تطلق صوت عواء عاليًا، فتــأتي الأم، وتمزق العش، وتطلق سراحها. وتحمي الأم صغارها لمدة سنة أو تزيد.

يكون طول تمساح القاطور عندما يخرج من البيضة نحو 23سم، ويزداد طوله بمعدل 30سم كل سنة خلال السنوات الست الأولى من عمره، ذكورًا وأناثاً، على السواء. وبعد ذلك، تنمو الإناث ببطء، بينما تستمر الذكور في النمو بالمعدل السابق نفسه، لعدة سنوات أخرى. ومن المحتمل أن تعيش القواطير ما بين 50 و60 عامًا.

في الشتاء، تمكث تماسيح القاطور تحت الماء، وتدفن أجسامها بالوحل، أو تدخل في حفر عميقة، كانت قد حفرتها بأجسامها. وتشكل تلك الحفر الملجأ الوحيد للحيوانات المائية أثناء الجفاف. وعندما تنزل الأمطار؛ فإن الأسماك، والضفادع، والسلاحف، والحيوانات الأخرى التي حافظت على حياتها بالسبات في حفر كتماسيح القاطور، تعود لتملأ المستنقعات،والبحيرات السبخية.