فنون الدفاع عن النفس اسم يُطلق بصفة عامة على أنواع مختلفة من فنون الدفاع عن النفس التي نشأت في الشرق. وقد جاءت معظم فنون الدفاع عن النفس التي تُمارس اليوم من الصين واليابان وكوريا. وهناك مئات من أنواع فنون الدفاع عن النفس، وكلها مقسمة إلى أنواع محددة من الأساليب أو النظم. وتشترك معظم فنون الدفاع عن النفس في طرق فنية عامة، غير أن الأسلوب الأمثل لاوجود له؛ فلكل ميزة معينة، وهذا يعتمد على الأمر الذي يحاول الشخص الاستفادة منه.

ومن الناحية الفنية تنقسم فنون الدفاع عن النفس إلى نوعين: الطرقي وغير الطرقي. ففي فن الدفاع عن النفس الطرقي، مثل الكاراتيه دو، والتايكندو، يركل الأشخاص، ويضربون بأيديهم وأرجلهم ومرافقهم وركبهم ورُؤُوسهم. أما فنون الدفاع عن النفس غير الطرقية فيتم فيها إلقاء الخصم على الأرض والإمساك به وشلِّ حركته، بدون ضربه. والجُودو، والآيكيدو من أكثر فنون الدفاع عن النفس انتشارًا.
واستخدام الأسلحة غالبًا مايكون جزءًا من المراحل المتقدمة في التدريب على فنون الدفاع عن النفس، وذلك من باب الحفاظ على التقليد القديم. وعلى كلِّ، ففي بعض أشكال فنون الدفاع عن النفس تكُون الأسلحة جزءًا من التدريب الأساسي وتصنع معظم الأسلحة من الخشب أو المعدن. أما الأسلحة النّارية فلا تستخدم.

واليوم يمارس الناس فنون الدفاع عن النفس من أجل التمرين بوصفها وسيلة للدفاع عن النفس وبوصفها رياضة. ورياضة الدفاع عن النفس لها أنواع كثيرة منها الجودو والكاراتيه التقليدي الذي تسحب فيه الضربات بسرعة قبل أن يحدث تلاحم، والملاكمة أو الكاراتيه الكامل التلاحم، الذي يكون الهدف منه الفوز بالضربة القاضية كما هو الحال في ملاكمة الاحتراف.