السلام عليكم
بدأت القصة عندما شاهدنا انا وزوجتي لتقرير تلفزيوني فدهشنا اذ ان كل ما ذكر في التقري عن حالة اطفال التوحد موجودة في ولدي الذي كان يبلغ عامين من العمر فراجعت في اليوم التالي اخصائي نفساني الآ انه لم يكن ليعرف الحالة وفي اليوم التالي راجعت اخصائي الأطفال فلم اعرف ان هناك مراكز علاج خاصة لمثل هذه الحالات كان الطبيب صريحا بأن هذا الأمر لم يكن من اختصاصه الآ ان ما يعرفه عن التوحد ليس كل اعراضه موجودة عند الطفل واوصاني ببعض التوصيات التي حرصنا على تطبيقها واخذت حالته تتحسن بعض الشيء واليكم حالته عمره الآن 2.7 ولايستطع منادتي بابا ولايقول ماما وأذا قاله ونادرما يحدث ذالك فكانه لايقصد المخاطبة بها ولا يعرف ان يلعب مع الأطفال يحدث ذالك بعد التشجيع والترغيب ولكنه لا يستطيع مخالطتهم بالكامل ويكون مع اخوانه فلدي ولدين اكبر منه سنا وهم اصحاء والحمد لله وهو كذلك عصبي جدا ولا يقبل بالحلول الوسط ابدا ذكي ويلعب بالعاب الميكانو ويستطيع ان يبتكر العابا واشيا يلعب بها يحب افلام الكارتون ويتفاعل معها كثيرا يردد بعض كلمات مايشاهده يترنم احيانا بالموسيقى ويحفظ الحان بعض اناشيد الأطفال مع التلفاز لايحب ابدا العب والأقتراب بمن هم في سنه وأن حدث فقليل جدا يخالط الكبار ويلعب معهم وهو اجتماعي في هذا الأمر فهو يلاعب من لا يعرفهم نشعر بأنه ينسى الكلمات التي نقوم بتحفيظه اياها فنحن نحاول دائما الكلام معه ونتحدث اليه في كل شي نشعر انه يتحسن لكن ببطء كبير انا من العراق ولايوجد في مدينتي ميسان اخصائي نطق اطفال ولا في المدن المجاورة يوجد مركز واحد في بغداد وهوة في منطقة يصعب الوصول اليه اتصلت بهم مرة وطلبو مني بعض المعلومات ثم قالو سوف نتصل بك الآ انهم لم يتصلو منذ اكثر من شهر نسيت شيئا راجعت دكتور اختصاص انف وأذن وحنجرة لأتأكد من سلامة حواسه فقد كان سليما ألا انه لديه التهاب لا اعلم قد يكون مزمن في اذنه فكلما نعالجه يعود اليه بع فترة من الزمن وهو كذالك لا يحب لمس الأشياء الدبقة او يتناولها لايحب ان يراه احدا عندما يذهب الى الحمام فهو يختبئ دائما ولا يحب النظر اليه . الى كل من يقرا ن رسالتي اخاطبه باسم الأنسانية ان كان يعرف طريقا وحلا للمساعدة رجاء فلا يبخل علينا به ([email protected])