اللغة الفرنسية اللغة الرسمية لفرنسا والدول المرتبطة بها والمناطق الخاضعة لها فيما وراء البحار. وهي أيضاً إحدى اللغات الرسمية لبلجيكا وكندا وهاييتي ولوكسمبرج وسويسرا ومنظمة الأمم المتحدة. ويتكلم اللغة الصينية أو الإنجليزية أو الروسية أو الأسبانية أناس أكثر من أولئك الذين يتكلمون اللغة الفرنسية. ومع ذلك،نجد أن المتكلمين باللغة الفرنسية يتوزعون في مناطق واسعة الانتشار في العالم بحيث أصبحت هذه اللغة تضاهي الإنجليزية بوصفها لغة عالمية. فهناك أكثر من 90 مليون نسمة يتكلمون الفرنسية على أنها لغة قومية، ويستخدمها ملايين من البشر بوصفها لغة ثانية.

واللغة الفرنسية لغة سلسة ومتناسقة. وقد استخدمت لمئات السنين لغة للدبلوماسيين. فأساليبها التعبيرية الواضحة، وتراكيبها النحوية المنتظمة تجعلها ملائمة، على وجه الخصوص، للاستخدام في المجالات الدبلوماسية والقانونية والتجارية، والميادين الأدبية.

بدأت الكلمات الفرنسية تعرف طريقها إلى اللغة العربية بعد حملة نابليون إلى مصر، وبعد استعمار فرنسا لبعض الدول العربية. ومن بين الكلمات الفرنسية المعروفة في العربية: ريبورتاج، مونتاج، سيناريو، إتيكيت، شوفاج، أسانسير.

والعديد من الكلمات في اللغة الإنجليزية جاءت من الفرنسية. فقد بدأت اللغة الإنجليزية في استيعاب كلمات فرنسية بعد الغزو النورمندي لإنجلترا في عام 1066م. وكان البلاط الملكي والمحاكم تستخدم اللغة الفرنسية بينما واصل عامة الناس كلامهم باللغة الإنجليزية. وبالتدريج، أصبح كثير من الكلمات الفرنسية جزءًا من اللغة الإنجليزية.