غطاء الذهب هو استعمال الذهب أساسًا لتقييم عملة بلد ما. ويقال إن بلدًا ما يطبق قاعدة غطاء الذهب عندما يقوم بتحويل أية عملة لديه إلى ذهب، وعندما يوافق على بيع الذهب وشرائه بأسعار ثابتة. ويستفاد من اتباع قاعدة غطاء الذهب في كبح جماح التضخم، وتقييد الإنفاق الحكومي، وأخيرًا تثبيت أسعار تبادل العملة بين البلدان التي تتبعها، ولكنها تمنع التعديلات الضرورية في اعتمادات العملة المحلية وأسعار الصرف الدولية.

أصبحت المملكة المتحدة عام 1821م أول دولة تتبنّى قاعدة غطاء ذهب رسميًا، وتلاها كثير من دول الغرب في اتباع هذه القاعدة أو أحد أشكالها خلال القرن العشرين الميلادي.كان للذهب دور أقل في أنظمة النقد العالمية بعد عام 1930م، في حين لم يبق له أي دور إقليمي أو عالمي في أواخر السبعينيات من القرن العشرين. دعا عدد قليل من الاقتصاديين إلى العودة إلى قاعدة غطاء الذهب، ولكن كثيرًا منهم استبعدوا ذلك.