طرق الإنقاذ. يمكن إنقاذ حياة الغريق بقدر الإمكان، باستخدام قارب أو طوق نجاة، حيث يقلل ذلك من الخطر الذي قد يتعرض له المُنقذ.

ولكي تتمكن من إنقاذ الغريق بالسباحة، اقترب منه من جهة الخلف وامسك بشعر رأسه، أو ياقة قميصه بإحدى يديك، واسبح بقوة مستعينًا بيدك الأخرى وكلتا رجليك. ويجب أن تكون الضربة الجانبية في الماء من القوة بحيث يمكنها سحبكما معًا عبر الماء. وفي حالة فشلك في الاقتراب من الخلف، ومواصلة غطس الغريق، أمسك بإحدى يديه، ثم استلق على ظهرك، مع ضرب الماء بالرجلين بقوة ضربة واحدة أو ضربتين لتتفادى هبوط الجسم أسفل الماء. ارفع الغريق إلى أعلى بقوة، مستخدمًا يدك اليمنى، بحيث تتمكن من تغيير وضعه. بعد ذلك يمكنك أن تسبح مع الغريق واضعًا رأسه فوق سطح الماء، ومستخدمًا إحدى طرق الإنقاذ التالية: أولاً طريقة الحمل المُحاذي للصدر، وفي هذه الحالة يُسحب الغريق بمحاذاة مفصل وركك الأعلى وأنت سابح على أحد جنبيك وبحيث يكون طافيًا على ظهره. هذا الوضع الذي يقرب الغريق من المُنقذ أكثر أمانًا للغريق، وتفيد هذه الطريقة في إنقاذ الغرقى المصابين بالذعر. ثانيًا طريقة الحمل بالشعر، وهنا يتم الإمساك بشعر الغريق من الخلف ثم يسبح المنقذ مستخدمًا يده الأخرى. هذه الطريقة أقل أمانًا من سابقتها، وتستخدم في إنقاذ الغرقى فاقدي الوعي، وتفيد في سحب الضحايا لمسافات طويلة في الماء الساكن.


تطبيق الإسعافات الأولية. بعد إنقاذ الغريق مباشرة، تأتي عملية مساعدة الغريق على استعادة تنفسه. وعلى من يقوم بعملية التنفس الصناعي ألا يستسلم سريعًا. فقد تمتد العملية لثماني ساعات في حالة الغرقى في المياه الشديدة البرودة. والطريقة المثلى لتطبيق التنفس الصناعي هي قبلة الإنعاش.