العَيْن مدينةُ بالإمارات العربية بها الآثار التاريخية التي تؤكد عمق اتصال أبناء الإمارات بالتاريخ، إذ ترجع آثارها التاريخية إلى 4000 سنة ق.م، وأكدت أبحاث علماء الاثار وجود أحد الأفلاج (العيون) القديمة الذي عرفته جزيرة العرب بأسرها؛ إذ كان يُستخدم في ري المزروعات، الأمر الذي يشير إلى المستوى الحضاري الذي بلغه أبناء المنطقة في استخدام نُظُم الري، وفي ممارستهم للزراعة، مما يؤكد استقرارهم الزراعي بالأرض التي تعايشوا معها.

وتضم العين مُتحفًا يحتوي على العديد من البقايا الأثرية القديمة التي تحكي تاريخها وكيف مارس سكانها حرفتي الزراعة والتجارة.كذلك تتميز العين بالعديد من الآثار الثابتة كالقلاع والحصون التي كانت تحمي أراضي المنطقة.

وتتألق العين بحاضرها وقفزاتها الحضارية الحديثة عبر سنوات قليلة، فهي التي تضم جامعة الإمارات كما تسير في ركب البناء والتعمير، وخدمة الوطن نحو مستقبله الأفضل. وُضع للعين مخطط مستقبلي حتى عام 2000م شمل توسعاتها الأفقية والرأسية والعمرانية والحضارية والسياحية والصناعية والاقتصادية أيضًا.