التجدُّد استبدال الأجزاء المفقودة أو التالفة بتنمية أعضاء جديدة بدلاً عنها. ويكون في النباتات والحيوانات، ولكنه أكثر شيوعًا في النباتات. فإذا حدث أن قُطع جذع شجرة على مقربة من سطح الأرض فإن أذرعًا تمتد من جذل الشجرة (الجزء المتبقي من الجذع بعد القطع). وفي الحيوانات نجد أن الإسفنج واللاحشويات والديدان البسيطة تظهر قدرة فائقة على التجدد. ففي حالة قطع هذه الحيوانات إلى قطع تنمو كل قطعة لتكوِّن حيوانًا جديدًا. وتستطيع نجمة البحر أن تُنمِّي أذرعًا جديدة، كما يستطيع جراد البحر وسرطان البحر وغيرها من الحيوانات ذات الصلة بها أن تنمِّي مخالب أو عيونًا أو أرجلاً جديدة.

أما الحيوانات ذات العمود الفقري ـ وتسمى الفقاريات ـ فقدرتها على التجدد محدودة. ولكن الكثير من السحالي تستطيع الفرار من أعدائها بقطع طرف ذيلها. والسمندر ـ وهي من البرمائيات ـ تستطيع أن تجدد أطرافها المفقودة. ويستطيع البشر والثدييات الأخرى تجديد الشعر والأظافر والجلد والقليل من الأنسجة الأخرى فقط. وفي بعض الحالات ينمو نوع مختلف من الأنسجة ويكوِّن ندبًا.