تثبيت العماد طقس ديني نصرانيّ تمارسه الكنائس الرومانية الكاثوليكية والأرثوذكسية الشرقية واللوثرية والكنيسة الإنجليزية. ويعتقد أتباع الكنيسة الرومانية الكاثوليكية أنه يهب الرحمة من الروح القُدس إلى الأشخاص الذين يتم عمادهم. وفي الكنائس البروتستانتية، فإن أولئك الذين تم تثبيت عمادهم يجددون عهودهم أو يؤكدونها. وفي الديانة اليهودية يُعمَّد الأولاد في سن الثالثة عشرة في احتفال يسمى بارميتزفاه. وتقوم بعض المعابد باحتفالات مماثلة للفتيات تسمى بات ميتزفاه.