العلاج بالإنفاذ الحراريّ طريقة لمعالجة اضطرابات العضلات، والمفاصل والأمراض الأخرى، وذلك بتوليد طاقة حرارية في الأنسجة تحت الجلدية. وتستخدم بشكل رئيسي للتخلص من حالات كآلام العضلات، وتشنجاتها، وآلام المفاصل والتهاباتها.

وفي طريقة العلاج بالإنفاذ الحراري يمرَّر تيار كهربائي في الجسم يتولد عنه حقل كهرومغنطيسي. ولأنسجة الجسم مقاومات مختلفة لمرور التيار الكهربائي. وتسبب هذه المقاومة ارتفاعاً في درجة حرارة الأنسجة، وفي الوقت ذاته تمتص الأنسجة الحقل الكهرومغنطيسي مسببة تذبذب الجزيئات في الأنسجة، أي تحركها إلى الأمام وإلى الخلف. ويولد تذبذب الجزيئات هذا طاقة حرارية من شأنها أن تؤثر على الأنسجة، وبالتالي ينتج عنها شفاء العضلات، أو راحتها أو بعض التأثيرات العلاجية الأخرى.

والتيار الكهربائي المستخدم في العلاج بالإنفاذ الحراري متذبذب ذو ترددات عالية جداً. يتذبذب التيار بسرعة كبيرة جداً بحيث لايشعر المريض بأية صدمة. وهناك أشكال عديدة للعلاج بالإنفاذ الحراري، لكل منها مجالات تردّد مختلفة. وتُعرف الأشكال المختلفة للعلاج بالإنفاذ الحراري بالإنفاذ الحراري الطِبِّي. وأكثرها استخدامًا العلاج بالإنفاذ الحراري ذي الموجات القصيرة، وهي ذات ترددات محصورة في نطاق الموجات الراديوية.

ويطبق هذا الشكل من العلاج بالإنفاذ الحراري عادة باستخدام صفيحتين معدنيتين معزولتين توضعان على الجزء المعالج من الجسم. ويستخدم العلاج بالإنفاذ الحراري الجراحي للقضاء على الأورام، وبعض حالات النمو غير الطبيعية الأخرى. ويتم تركيز التيار في رأس سلك رفيع لتوليد حرارة كافية للقضاء على النسيج.