العُقْدَةُ وحْدة سرعة تُستخدم للسفن والطائرات. وتُعادل ميلاً بحرياً أو جغرافيًا واحداً (1,85كم) في الساعة. ويمكن لسفينة سرعتها 20 عقدة أن تسير بسرعة 20 ميلاً بحرياً (37كم) في الساعة.

ويعادل الميل البحري الدولي 1/60 من الدرجة الواحدة من درجات الأرض، أو جزء من دائرتها. ويستعمل الملاحون الميل البحري لعلاقته البسيطة بالدرجات والدقائق التي تُقاس بها خطوط العرض وخطوط الطول. ويعادل الميل البحري الدولي 1,85كم.

بدأ استعمال مصطلح عقدة منذ العهود الأولى للملاحة البحرية حينما كانت السفن تحمل آلة تسمى رفاقة الخشب والحبل، وهي قطعة خشبية وحبل. وكان الحبل يلف على بكرة. أما قطعة الخشب فكانت تجر في المياه وراء السفينة. ومع تحرك السفينة كانت قطعة الخشب تفك الحبل الملتف على البكرة. وكان الحبل يحمل عقداً على مسافات يبلغ طول كل منها 47 قدماً و 3 بوصات (14,4م). وكانت العقدة الأولى تعني نهاية المسافة الأولى. وبعد عقدتين تنتهي مسافتان، وهلمّ جرّا. وكانت المدة التي يستغرقها فك الحبل على هذا النحو 28 ثانية. وتمثل النسبة الزمنية بين فترة 28 ثانية وساعة واحدة مايقارب النسبة في المسافة بين 14,4م و1,853م. وبذلك تكون القطعة الخشبية قد سحبت 5 مسافات من الحبل في 28 ثانية، ويدرك الملاحون أن السفينة تتحرك بسرعة 5 عُقدات، أو خمسة أميال بحرية 9,25كم في الساعة.