بينيه ألفرد (1857-1911م). عالم نفس فرنسي عمل كثيرًا من أجل الاهتمام بالدراسات النفسية للأطفال. وكلفته الحكومة الفرنسية بوضع منهاج يُمكِّن من اكتشاف الأطفال الذين يعانون الضعف العقلي من أجل أن تقدّم لهم تعليمًا مدرسيًا خاصًا. وطور مع ثيودور سايمون مجموعة الاختبارات التي أطلق عليها اختبارات بينيه ـ سايمون لقياس الذكاء، وقد كانت أولى الطرق لقياس الذكاء ولتحديد العمر العقلي، وهي تمكن المصلحين من اكتشاف الأطفال الموهوبين والأطفال ذوي الذكاء دون العادي. تُعد قياسات الذكاء المعاصرة تحسينات لاختبارات بينيه ـ سايمون الأساسية.

وُلد بينيه في نيس بفرنسا ثم درس القانون في صباه، ولكنه كان شديد الرغبة في دراسة علم الأحياء وسرعان مادفعه هذا الميل إلى ترك مهنة القانون، ثم اتجه لدراسة علم النفس، وبخاصة دراسة الأشخاص غير الأسوياء. عمل بينيه مديرًا لمصحة في مجال علم النفس التجريبي بجامعة السوربون بباريس،كما أنشأ جمعية للتجارب التربوية وصحيفة تتناول علم النفس