مجلس بيزا انعقد في مدينة بيزا الإيطالية عام 1409م لكي يحل الانشقاق الكنسي الكبير، وهو الانشقاق الذي حدث داخل الكنيسة النصرانية الغربية. وبدأ الانشقاق عام 1378م عندما تم انتخاب بابوين بعد وفاة البابا جريجوري الحادي عشر، وادعى كلاهما ولاء الكنيسة. وعزل مجلس بيزا كلا البابوين وانْتُخِبَ ألكسندر الخامس في منصب البابا. ورفض البابوان التنازل عن ادعائهما، وعليه أصبح هناك ثلاثة بابوات يدَّعون رئاسة الكنيسة. وفي عام 1417م اجتمع مجلس كونستانز في كونستانز الألمانية وانتُخب مارتين الخامس في منصب البابا، كما عزل المجلس البابوين الأولين واستقال الثالث وأنهى انتخاب مارتن الانشقاق من الناحية الشكلية