الطَّيهوج الأمريكي اسم يطلق على نوعين من أنواع طيور طيهوج أمريكا الشمالية. وتعيش هذه الطُّيور في السُّهول الوسطى والغربيَّة من الولايات المتحدة الأمريكية. ويبلغ طول طيهوج السُّهوب الكبير حوالي 45 سم، ويزن ما يقرب من كيلو جرام واحد ولون ريشه بني ضارب إلى الصُّفرة، وهو أبيض اللَّون في الأعلى بخطوط سوداء متعامدة، أما في الأسفل فهو أبيض بخطوط بنية متعامدة ولون رأسه برتقالي داكن ذو خطوط بنيَّة. أما طيهوج السُّهوب الصَّغير، فهو أصغر حجمًا نوعًا ما، ويبلغ طوله نحو 40 سم، وريشه أفتح لونًا من الطيهوج الكبير.

يتميَّز الطَّيهوج بعادات توددية غزلية غير عادية. فخلال عملية الملاطفة، ينتصب ريش القنزعة على رقبة الذَّكر، وينشر ذيله ويرفعه، ويبسط جناحيه ويتركهما يتهدلان. وينفخ كيسين موجودين على طرفي حنجرته، ويصدر طنينًا أجوف. كما يأخذ الذَّكر في القفز والرَّقص خلال فترة الملاطفة.

وقد انخفض عدد الطيهوج الأمريكي انخفاضًا شديدًا منذ منتصف القرن التَّاسع عشر. ويعود سبب ذلك في المقام الأول إلى تدمير بيوته نتيجة الحراثة. ويوجد الطَّيهوج الصَّغير في الجزء الجنوبي من منطقة السُّهوب الوسطى، الممتدة من كنساس، وحتى تكساس. ويعيش الطَّيهوج الكبير حاليًا في مناطق نائية من ميتشيجان وإلينوي باتجاه الغرب نحو السّهوب الكبرى. وفي السَّابق، كان يعيش في المناطق الشرقية القصيَّة من ماساشوسيتس. ويعيش الطَّيهوج الأمريكي أتواتر، وهو نوع من الطَّيهوج الأمريكي الكبير، على شاطئ تكساس فقط. وقد انقرض دجاج الطَّيهوج، وهو نوع من أنواع الطَّيهوج الأمريكي الكبير، منذ الثلاثينيات من القرن العشرين.