بُوثْ - ولْيَم (1829 - 1912م). مُنصِّر بريطاني، أسس جيش الخلاص وهو منظمة دينية نصرانية.

وُلد بوث في سنينتون، من ضواحي نونتجهام، وتربى فقيرًا. واعتنق في الخامسة عشرة الميثودية. وأصبح منصِّرًا متجولاً للميثودية في عام 1852م. وترك الكنيسة الميثودية عام 1861م حيث أصبح مصلحًا متجولاً. وعقد عام 1865م اجتماعات لإحياء الشعور الديني في الأحياء الفقيرة بلندن. وأسس هناك منظمة دينية مستقلة سمّاها البعثة النصرانية. كما أسس مرافق لمساعدة الفقراء. وفي عام 1878م سمَّى البعثة النصرانية جيش الخلاص.

اتخذ جيش الخلاص تنظيمًا شبه عسكري برتب وزي رسمي. وكان بوث أول مدير لهذا الجيش. وبدأ ينظم اجتماعات إحياء الشعور الديني في أركان الشوارع حيث كانت فرق جيش الخلاص تعزف الموسيقى المثيرة. وقد سخر كثير من الناس من استعراض بوث وتعاطفه مع المنبوذين اجتماعيًا والفقراء. لكن جيش الخلاص تطوّر بسرعة ليصبح مؤسسة دينية نصرانية ذات أهمية. وعملت زوجة بوث وأطفاله الثمانية كلهم في الجيش، وخدم اثنان منهم ضابطين هما: وليم بارمول بوث، وإفانجلاين كوري بوث