الضبط الآلي للتردد دارة تستخدم في النبائط الكهربائية للمحافظة على تردُّد معيّن آليًا. وأحد الاستعمالات الأكثر شيوعاً للضبط الآلي للتردّد هو الحفاظ على التآلف في محطّة معيّنة. وتحتوي مستقبلات تضمين التردّد على نبيطة تسمى المذبذب تساعد على تحديد نقطة الصفر لتردّد المحطة المرغوبة. ولكن المذبذب ينساق عادة بعيداً عن التردد عندما يَسْخَن المذياع. ويكتشف الضبط الآلي للتردّد انسياق هذا التردّد، وينشر رداً على ذلك فولتية مُصحِحة. وتؤثر هذه الفولتية على المذبذب لعكس الانسياق وإبقائه في التردد الصحيح. ولولا الضبط الآلي للتردّد لكان على المستمع أن يعيد ضبط المذياع يدوياً في كلّ مرّة تضعف فيها المحطّة.

ويستخدم الضبط الآلي للتردد أيضاً في أجهزة التلفاز والرادار. ففي جهاز التلفاز يساعد الضبط الآلي للتردّد في المحافظة على تردّد التشغيل للمذبذب الأفقي. ويُصدر هذا المذبذب إشارة إلكترونية تُحدث عند تضخيمها حزمًا إلكترونية في أنبوبة الصورة تمسح شاشة التلفاز أفقيًا.
وللمذبذب الأفقي تردد ثابت، وكلما تغير تردد المذبذب يصدر الضبط الآلي للتردد فولتية مُصححة. وفي جهاز الرادار يصحح الضبط الآلي للتردد التغيرات في تردد الإشارة التي يولدها مذبذب الجهاز.