البريْليوم عنصر كيميائي رمزه Be وهو فلز نادر بلون رمادي فاتح. ولا يوجد البريليوم في الطبيعة كفلز نقي غير أنه يوجد في عدة معادن مثل، البيرترانديت (حجر كريم)، والبريل (حجر كريم لونه أخضر أو وسط بين الأخضر والأزرق)، والكريسوبريل (حجر كريم أصفر أو أخضرفاتح)، والفيناسيت (معدن زجاجي). ويشكل البريل والبيرترانديت أهم مصدرين للبريليوم. وقد عزل الكيميائي الألماني فريدريك فولر والفرنسي أ.أ بيزي كل بطريقته، أول عينات من البريليوم النقي عام 1828م.

والعدد الذّريّ للبريليوم4، ووزنه الذري 9,0128. وهو فلز هش خفيف الوزن يتمتع بأعلى درجات الانصهار بين جميع الفلزات الخفيفة. وينصهر البريليوم في درجة 1378 ± 5 ° م، ويغلي في درجة 2,970°م. وتكون كثافته عند درجة 20م°، 1,848جم/سم §. انظر: الكثافة.

وتخترق الأشعة السينية البريليوم بسهولة. ولهذا السبب يستخدم لعمل فتحات صغيرة في أنابيب الأشعة السينية. ونظرًا لخفة وزن البريليوم وقدرته على امتصاص كميات كبيرة من الحرارة وتوصيلها صار يستخدم في الأجزاء المتخصصة في الأقمار الصناعية والقذائف والصواريخ. وتستخدم سبيكة من البريليوم والنحاس في عمل المكوّنات الكهربائية مثل أسلاك توصيل الكهرباء. ويعتبر أكسيد البريليوم موصلاً جيدًا للحرارة ولكنه موصل رديء للكهرباء. ولهذا السبب يستخدم كعازل كهربائي موصل للحرارة في المعدات الكهربائية والليزرات. ويسبب استنشاق غبار البريليوم داء البريليوم، وهو مرض رئوي خطير يمكن أن يؤدي للوفاة. ويعتقد بعض العلماء أن البريليوم قد يسبب سرطان الرئة أيضًا