صُفّاريّة بالتيمور طائر مغرِّد يعيش في شمال أمريكا وجنوبها ، وهو معروف بجمال ريشه وصفارته الموسيقية. وظلَّ لعدة سنوات يصنّف على أنه من فصيلة مختلفة عن الصّفاريات، أما اليوم فهو يعامل باعتباره نوعًا من الصفاريات الشمالية. ويسمى لدى علماء الطيور بصفارية الشمال ولكن الاسم الشائع الآن هو طائر صفارية بالتيمور.

سمي الطائر باسم جورج كالفيرت، اللورد بالتيمور الأول، وذلك لأن ألوان الطير البرتقالية والسوداء هي الألوان نفسها الموجودة بشعار النبالة الخاص به. مُنح اللورد بالتيمور حق ملكية مستعمرة ماريلاند البريطانية في أمريكا وهي واحدة من أول الأماكن التي وجد فيها هذا الطائر. ويعيش هذ الطائر في أواسط وشرقي الولايات المتحدة وجنوب كندا خلال فصلي الربيع والصيف، وفي فصل الخريف يهاجر جنوبًا حيث يقضي فترة الشتاء متنقلاً بين جنوب المكسيك وكولومبيا وفنزويلا.

يتراوح طول الذكر بين 18 و20 سم. ورأسه وظهره أسودان لامعان وجناحاه بهما خطوط بيـضاء وهو ذو صدر برتقالي لامع، أما الأنثى فهي أصغر حجمًا وألوانها محدودة، ظهرها بنيّ اللون وصدرها إما أصفر أو برتقاليّ شاحب.

يكون عش هذا الطائر كالكيس المعلق يتراوح عمقه بين 10 و 15 سم ويتدّلى من قمة غصن كبير في الشجرة، وعادة مايبني عشه من الكَرمة، وقشور من اللحّاء وألياف الخضراوات، والخيط والشعر.

وتضع أنثى هذا الطائر مابين 4 ـ 6 بيضات في المرة الواحدة، ويكون طول البيضة 2,5 سم تقريبًا وهي باهتة البياض مع خطوط متقطعة داكنة تمتد إلى الأطراف، يتغذى الطائر بالحشرات المؤذية، كاليسروع.