صخرة الإنشكيب صخرة قرب سطح بحر الشمال بالقرب من ساحل أسكتلندا. وتبعد 26كم عن المدخل المؤدي إلى لسان بحر تاي. ووفقًا لإحدى الأساطير الأسكتلندية، فإن أحد الرهبان قد وضع ذات مرة عوامة جرسية فوق الصخرة لتحذير المستوطنين من خطرها. وقطع أحد القراصنة الحبل الذي يشد العوامة وأطلقها لتمضي بعيدًا عن الصخرة. ولكن غرقت سفينة ذلك القرصان في وقت لاحق عندما اصطدمت بالصخرة ذاتها. وأعاد الشاعر البريطاني روبرت ساوثي (1774 ـ 1843م)، رواية هذه الأسطورة في الأغنية الشعبية التي صاغها باسم صخرة إنشكيب. وكثيرًا ما تسمى صخرة الأنشكيب صخرة الجرس.