صحراء الربع الخالي إِحدى صحارى شبه الجزيرة العربية الواقعة في المنطقة الجنوبية من المملكة العربية السعودية؛ وهي أكبر بحر رملي في العالم كله. تمتد من المرتفعات الغربية في الغرب حتى مرتفعات عمان في الشرق، ومن هضبة نجد في الشمال إِلى مرتفعات حضرموت في الجنوب. وكان ياقوت الحموي (575 ـ 626هـ، 1179 ـ 1228م) الجغرافي المسلم المشهور يسميها واحة يبرين نسبة إِلى واحة يبرين التي تقع في أطرافها الشمالية. وتقول العرب في وصف الكثرة: مثل رمل يبرين، يريدون رمل هذه الصحراء.

وعلى الرغم من قسوة البيئة الطبيعية في هذه المنطقة وخلوها من النشاط البشري، إلا أنها تزخر بثروات ضخمة من النفط والغاز الطبيعي والمعادن المشعة والرمال الزجاجية والطاقة الشمسية. وهي لم تعد خالية كما يوحي اسمها بذلك، إذ تنتشر فيها مراكز ومحطات شركة النفط الوطنية وتجوب الطائرات والسيارات سماءَها وأرضها منقبة عن مدخراتها المعدنية.

وتمتد صحراء الربع الخالي من خط الطول 45° شرقًا إلى خط الطول 56° شرقًا أي حوالي 1,20IMG كم. وتمتد من خط العرض 16° شمالاً إلى 23° شمالاً، أي حوالي 640 كم في أقصى اتساع لها. وتبلغ مساحتها 640,000 كم² تقريبًا.

وتغطي صحراء الربع الخالي كثبان رملية بعضها متحرك وبعضها ثابت، وبعضها على شكل حدوة الحصان وبعضها قبابي الشكل، وبعضها طولي الشكل يسمى العروق. وهذه الكثبان الرملية أكثر ارتفاعًا في الغرب (150IMG قدم) منها في الشرق (50IMG قدم)، وفي الجنوب الغربي (2000 قدم) منها في الشمال (110IMG قدم).

وقد تبين من حفر الآبار الاختبارية في شرق وجنوب شرق صحراء الربع الخالي أن المياه توجد بكثرة في تكوينات الأيوسين الجيرية وهي نفس الطبقات الحاملة للمياه في إقليم الأحساء.