بِثْيون - نورْمان (1890-1939م). جراح كندي عُدَّ بطلاً قوميًا في الصين نظير ما قدمه من خدمات طبية. سافر إلى الصين عام 1938م عندما كانت في حرب مع اليابان. فأنشأ مستشفى ميدانيًا وعمل جراحًا في جبهة القتال وأقام مدارس طبية. وفي عام 1938 م صار بثيون المدير الطبي للجيش الشيوعي الصيني.

ولد هنري نورمان بثيون في جريفهيرست بمقاطعة أونتاريو، وبدأ عمله في الحقل الطبي عام 1917م. أصيب بالسل الرئوي عام 1926م وقضى نحو العام في العلاج منه. زاول المهنة في الفترة ما بين عامي 1928 و1936م في مونتريال وخلال تلك الفترة حظي بشهرة عالمية نتيجة للتجارب التي أجراها في مجال جراحة الرئة، ولاختراعه أجهزة تستخدم في جراحة الصدر. وفي عام 1936م انضم بثيون للجيش الجمهوري الذي يقاتل في الحرب الأهلية الأسبانية. وفي العام نفسه أنشأ أول وحدة نقل دم متنقلة في التاريخ. عمل بثيون بالصين نحو 21شهراً، وتوفي هناك إثر إصابته بتسمم الدم