بالِسترِينا جِيُوفاني (1525؟-1594م). من أشهر مؤلفي الموسيقى في عصر النهضة الإيطالية. كتب بالسترينا للكنيسة الرومانية حوالي 250 عملاً كوراليًا غير مصحوب بعزف على الآلات تحت اسم الموتيتات، و93 قُدّاسًا. من أشهر أعماله القداسية ميسا باباي مارسيلي (حوالي 1562م)، وموسيقى ستابات ماتر (حوالي1563م). كما ألف مقطوعات كورالية لادينية غير مصحوبة بعزف على الآلات باسم قصائد الغزل، وأشهرها فستيفا آي كوللي (1566م).

كان بالسترينا أستاذًا للأسلوب الموسيقي المتعدد النغمات الذي يؤدي فيه كل صوت لحنًا منفصلاً. وفي هذه الموسيقى تحاكي الأصوات بعضها بعضًا في منحنيات جميلة، مع المحافظة على إيقاع منتظم. ومن أجل الحصول على تباين لوني تظهر فيه الفُروق، يغنِّي الكورس معًا أحيانًا في نغمات متآلفة.

استمد بالسترينا اسمه من مسقط رأسه، مدينة بالسترينا الواقعة بالقرب من روما، واسمه بالكامل هو جيوفاني بيرلويجي دا بالسترينا. ومن عام 1571م وحتى وفاته، عمل بالسترينا قائدًا لفرقة موسيقى المُصلَّى اليوليوسي في كنيسة بيتر بروما.