تقع جزيرة بافين في شمالي البر الكندي، وهي جزء من مقاطعة ننافوت الكندية. وهي الخامسة من بين أكبر الجزر في العالم، وتغطي مساحتها 476,068كم². غنية برواسب الحديد الخام. يعيش عدد قليل من الدنماركيين والإسكيمو على ساحلها الصخري العالي.

وتملك كندا والولايات المتحدة محطات رادار على جزيرة بافين تُعَدُّ جزءًا من نظام الإنذار الشمالي. ويقع متنزه أويويتك الوطني على هذه الجزيرة. ويفصل خليج بافين بين جزيرة بافين وجرينلاند من الشمال. ويكون الخليج خاليًا من الجليد لمدة قصيرة في فصل الصيف.

وتعيش في الخليج الحيتان السوداء وحيوانات الفقمة والفظ. وقد أطلق اسم بافين على الخليج والجزيرة نسبة إلى وليم بافين الذي اكتشف المنطقة عام 1616م.