بابن فرانز فون (1879-1969م). سياسي ألماني ساعد أدولف هتلر في أن يعتلي سدة الحكم في ألمانيا عام 1933م. وكان بابن قد أقنع الرئيس الألماني، بول فون هندنبرغ، بتعيين هتلر مستشارًا (رئيسًا للوزراء). لم يكن بابن ينتمي إلى حزب هتلر النازي، الذي أصبح أكبر قوة في ألمانيا عام 1933م. وقد أراد بابن، الذي أُجبر على الاستقالة من المستشارية عام 1932م، أن يستخدم النازيين في إعادة الاستقرار إلى الحكومة، رغم أنه كان يأمل هو وزملاؤه المحافظون في الاحتفاظ بالسلطة الفعلية. غير أن هتلر سرعان ما أصبح حاكمًا مستبدًا.

ولد بابن في فيرل، بالقرب من دارتموند بألمانيا لأسرة أرستقراطية، وقد حصل على القوة السياسية عن طريق صداقته مع هندنبرغ. وعندما تسلم هتلر السلطة، أصبح بابن نائبًا للمستشار. عمل بابن وزيرًا خاصًا لألمانيا، فسفيرًا لها في النمسا من 1934م وحتى 1938م، ثم سفيرًا في تركيا من 1939م وحتى 1944م. وفي تركيا، تولى تنظيم عمليات التجسس النازية أثناء الحرب العالمية الثانية (1939-1945م). وفي عام 1946م، صدر حكم ببراءة بابن من جرائم الحرب إثر محاكمات أجرتها في نورمبرج الدول التي انتصرت على ألمانيا في الحرب. غير أن المحاكم الألمانية زجت به في السجن فبقي به حتى عام 1949م