إيفيجينيا ابنة كليتمنسترا وأجاممنون في الأساطير الإغريقية. وأجاممنون هو قائد القوات اليونانية في حرب طروادة. وقد ضحى أجاممنون بإيفيجينيا إلى الإلاهة أرتيميس، كما تزعم الأساطير الإغريقية، أملاً في أن ترسل الإلاهة إلى الأسطول اليوناني رياحاً مواتية لرحلته إلى طروادة.

وتقول إحدى روايات الأسطورة إن إيفيجينيا ماتت خلال التضحية. ووفقاً لرواية أخرى قامت أرتيميس بإنقاذ إيفيجينيا وتقديم غزال برِّي بدلاً منها. وقد حملت الإلاهة إيفيجينيا إلى أرض طوريس، حيث أصبحت كاهنة أرتيميس. وبعد ذلك أقدم أوريستيس، شقيق إيفيجينيا على اغتيال كليتمنسترا. وأمره الإله أبولو، عقاباً له، أن يذهب إلى طوريس، ويجلب من هناك تمثالاً خشبيًا مقدسًا لأرتيميس. وقبض الطوريون، الذين اعتادوا تقديم الأجانب ضحايا، على أوريستيس، لكن إيفيجينيا وأوريستيس هربا من طوريس ومعهما التمثال. وبعد عودة إيفيجينيا إلى اليونان صارت مرة ثانية كاهنة لأرتيميس.