آيزنشتين سيرجي ميخائيليفيتش (1898 - 1948م). روسي كان يعمل في إخراج الأفلام السينمائية، كما كان صاحب نظريات ومعلمًا. اشتهر بطرقه التي كان يتبعها في تحرير الأفلام، تلك الطرق المعروفة باسم المونتاج، وهو (تنظيم الصور الملتقطة في تسلسل لتوحي بمعنى رمزي). فمثلا في بوتمكن (1925م)، كانت هناك لقطة لبحارة غاضبين يعملون في سفينة وألصقت هذه اللقطة بلقطة أخرى فيها حساء يغلي كالمرجل وقد تطايرت منه الفقاقيع وتناثرت، مما يوحي بأن عدم رضا البحارة قد بلغ أقصى درجة وأنهم عما قريب سيثورون ويتمردون.

كانت أفلام آيزنشتين الأولى شبه وثائقية بما في ذلك الإضراب (1925م) وبوتمكن، وأكتوبر (يسمى عشرة أيام هزت الدنيا، 1928م)، وكانت هذه الأفلام رائدة في استخدام الممثلين غير المحترفين. ومن بين أفلامه الأخرى الخط العام (1929م)، وألكسندر نفسكي (1938م)، وإيفان الرهيب المكون من جزءين (1944 و1946).

ولد آيزنشتين في ريجا (عاصمة لاتفيا الآن)، ودخل في صناعة السينما سنة 1924م. وبسبب الرقابة السياسية، فإنه أتم ستة أفلام فقط قبل وفاته. وكانت كتاباته للأفلام قد نشرت بعناوين شكل فيلم؛ الحس السينمائي؛ مذكرات مخرج سينمائي؛ ذكريات خالدة.