إيبوه ثانية كبرى مدن ماليزيا. وعاصمة ولاية يبراق. وهي مدينة داخلية تقع في وادي نهر كنتا، وهو من أشهر مناطق العالم في استخراج القصدير. عدد سكانها 344,627نسمة.

وتُعدّ إيبوه في صدارة الموانئ الداخلية لماليزيا. وهي مجهزة بالمستودعات وتسهيلات الشحن. وتُنقل الحاويات مباشرة بالطريق البري أو الحديدي من إيبوه إلى موانئ في ثغر كلانج وجزيرة بنانج. إيبوه مركز تجاري مهم. وفيها مكاتب وفنادق ومجمعات للتسوق والترفيه على ضفتي نهر كنتا. وتتزايد أهمية الصناعة بالنسبة للمدينة. وفيها مزيج من الأبنية القديمة والحديثة. وهي تجمع بين جو المدينة ذات الروح الاستعمارية وجو المدينة الحديثة. وتعد محطة السكك الحديدية من أبرز المعالم فيها.

واتخذت المدينة اسمها من شجرة الإيبوه. وكان السكان الأوائل للمنطقة يستخرجون النُّسغ السام من هذه الشجرة ليضعوه على السهام التي كانوا يطلقونها من قصبات نفخ. وقد انبثقت المدينة من مخيمات تعدين القصدير التي أُقيمت في وادي كنتا في الثمانينيات من القرن التاسع عشر. وفي السبعينيات من القرن العشرين سبقت إيبوه مدينة جورج وأصبحت المدينة الثانية في ماليزيا. وقد نالت مرتبة مدينة، عام 1988م.