أوركزي - البارونة (1865 - 1947م). مؤلِّفة مجرية المولد اشتهرت برواياتها المليئة بالمغامرات والقصص البوليسية. وكتبت أيضًا عددًا من المسرحيات.

أشهر رواياتها العشبة القرمزية (1905م) التي وقعت أحداثها أثناء الثورة الفرنسية (1789-1799م). وبطل الرواية أرستقراطي إنجليزي يُدعى سير بيرسي بلاكيني يظهر بمظهر شخص عاطل عن العمل عديم الفائدة. ولكنه كشأن العشبة القرمزية الغامضة يُنقذ، بشهامة، الأرستقراطيين الذين حُكم عليهم بالإعدام. هذه الشخصية تظهر أيضًا في اثنتي عشرة رواية أخرى.

كما أبدعت أوركزي عدة شخصيات بوليسية في عدد من القصص القصيرة، فعلى سبيل المثال، يحل عجوز لغز جرائم محيرة وهو يجلس في زاوية بأحد المقاهي. وهو يظهر في قصة العجوز في الزاوية (1909م). وهناك شخصية بوليسية أخرى هي الليدي فولي روبرتسون كيرك التي ظهرت في ليدي مولي من أسكتلنديارد (1910م).

ولدت البارونة إيموسكا أوركزي في تارناورس في المجر قرب بلدة جاز بيريني. انتقلت عائلتها إلى لندن عندما كانت في الخامسة عشرة من عمرها. وفيها تعلمت اللغة الإنجليزية وكتبت أعمالها هناك.