إنشون مدينة صناعية كبيرة في الشمال الشرقي من كوريا الجنوبية، عدد سكانها 1,817,919 نسمة، وهي ثانية أكبر موانئ كوريا الجنوبية. ولا يفوقها من حيث الكبر إلا ميناء بوسان. وتقع إنشون على ساحل البحر الأصفر على بعد نحو 32كم إلى الجنوب الشرقي من سيؤول العاصمة، وللتعرف على موقعها. انظر: كوريا الجنوبية.

وتشمل صناعات إنشون صيد الأسماك، وصناعة الشحن بالسفن، وتصنيع المواد الكيميائية والحديد، والفولاذ، والمنسوجات. ويتسع الميناء لنحو 30 سفينة كبيرة في وقت واحد. وتتصل إنشون مع سيؤول بخط حديدي، وبنظام قطارات الأنفاق، وبطريق عام حديث. وكانت إنشون في قديم الزمان قرية صغيرة يسكنها صائدو الأسماك، وتطورت لتصبح ميناءً كبيرًا بعد أن أجبرت الدول الأجنبية كوريا على فتح المدينة وغيرها من الموانئ للتجارة العالمية في الثمانينيات من القرن التاسع عشر. وفي عام 1950م، وأثناء الحرب الكورية، قامت قوات الولايات المتحدة الأمريكية بإنزال مفاجئ في إنشون. وبعد عملية الإنزال صدت قوات الولايات المتحدة الأمريكية قوات كوريا الشمالية التي غزت كوريا الجنوبية. انظر: الحرب الكورية.

وبدأت إنشون تتطور لتصبح مركزًا صناعيًا كبيرًا في أواخر الستينيات من القرن العشرين، وأنشئت منذ ذلك التاريخ مئات من المصانع في المدينة والمنطقة المحيطة بها. وزاد عدد سكانها بصورة كبيرة منذ بداية الازدهار الصناعي، وأدى هذا إلى أزمات في الإسكان نتجت عنها مشكلات سكانية عديدة