الأنابـيب أوعية تستعمل في نقل السوائل والغازات من مكان لآخر. وتتساوى خطوط الأنابيب في الأهمية مع الطرق السريعة والسكك الحديدية باعتبارها وسيلة لنقل المواد التي تنفع الناس. فالأنابيب الضخمة تجلب الماء من الآبار والبحيرات وغيرها من مصادر الإمداد إلى المدن، ثم تتولى شبكة واسعة من الأنابيب توزيع المياه إلى كل منزل، وكل حوض وكل مرحاض، وكل تركيبات المياه الأخرى بالمنزل. وتقوم شبكة أنابيب أخرى بنقل الماء القذر بعيدًا عن هذه التركيبات عبر الصرف الصحي وأنابيب البالوعات. وتقوم خطوط أنابيب طويلة دُفنت تحت الأرض بنقل الغاز الطبيعي وتوزيعه فى بعض الأقطار بنفس الطريقة التي يتم بها توزيع المياه. انظر: خط الأنابيب.كما تقوم خطوط أنابيب مشابهة، بنقل النفط الخام من الآبار إلى معامل التكرير.

وتحوي الجدران والأرضيات والأقبية في مباني المكاتب العصرية والفنادق شبكات معقدة من الأنابيب تحمل مياهًا ساخنة وباردة للاستخدام العام، ومياها ساخنة وبخارا للتدفئة، ومبردات لتكييف الهواء.

وتكاد تعتمد مصانع الكيميائيات ومعامل التكرير والصناعات المشابهة على الأنابيب اعتمادا كليا لنقل منتجاتها داخل مبنى التصنيع. وغالبا ما يوجد في السفن الحربية مثل تلك الشبكات المعقدة من الأنابيب، لدرجة أن البحارة يجدون صعوبة في التنقل.

كما تخدم الأنابيب أغراضا أخرى أكثر من نقل السوائل، فهناك أنابيب الهواء المضغوط التي تنقل أوعية تحمل رسائل. وتمتد كثير من أسلاكنا الكهربائية والهاتفية في أنابيب تُعرف بأنابيب العزل، أو واقيات الأسلاك، التي تحمي الأسلاك من الماء أو من القَطْع.



أنواع الانابيب
أنواع الأنابيب. تُصنع معظم أنابيب المياه التي يزيد قطرها على ثمانية سنتيمترات من الحديد الزهر أو الخرسانة المسلحة أو الصلب أو خليط من الأسبستوس والأسمنت. أما أنابيب المياه الأصغر حجما بالعمارات، فربما تُصنع من الصلب المجلفن أو النحاس، أو الحديد المطاوع أو البلاستيك. وتُبنى خطوط الأنابيب الغازية والنفطية من الأنابيب الصلبة. أما الحديد الزهر والقيشاني والخرسانة فمن ضمن المواد المستخدمة في أنابيب الصرف والبالوعات.

وقد يكون بأنظمة الري أنابيب خفيفة من الألومنيوم يمكن تحريكها بسهولة. ولمصانع الطاقة الذرية نظام أنابيب من الصلب الذي لا يصدأ. وقد يُصنع الأنبوب بطرق عدة، اعتمادا على خامة الأنبوب المطلي وشكله. وتشمل هذه الطرق صب القوالب والسبك واللحام وسحب الخامة أو دفعها على طرف مدبب لإحداث فتحة مركزية.


نبذة تاريخية. صنع الناس منذ آلاف السنين أنابيب من الصلصال لنقل الماء. واستخدم الرومان أنابيب رصاصية لتوصيل النافورات العامة بالممرات المائية. وقد عمل الرواد الأمريكيون أنظمة المياه من كُتل خشبية بها فتحات تم تجويفها من خلال مراكزها. ثم صنعوا الأنابيب فيما بعد من أطواق وألواح بطريقة تشبه كثيرا تلك التي تُصنع بها البراميل.