ألكيبياديس (450؟ -404ق.م). قائد عسكري أثيني أدى دورًا مهمًا في الحرب البلوبونيزية التي اندلعت بين أثينا وإسبرطة بين عامي 431 و404ق.م.

كان ألكيبياديس حارسًا للقائد اليوناني بيركليس والتلميذ المفضل لسقراط الفيلسوف الإغريقي الشهير. ودخل عالم السياسة في عام 420ق.م، وسرعان ما اكتسب شعبية، بسبب سياسته الخارجية المتشددة.

أدت هذه السياسة إلى نشوب حرب بين أثينا وإسبرطة في عام 418ق.م انتهت بهزيمة الأولى. وأقنع فيما بعد الأثينيين بغزو صقلية في عام 415ق.م وقبيل بداية الغزو اتهمه المواطنون بتشويه الإله هرمز، وتمثيل الطقوس الألويتية الخفية تمثيلاً هزليًا ساخرًا. رفض الأثينيون طلبه بعقد محاكمة سريعة له لذلك ذهب إلى صقلية. لكنه استدعي إلى أثينا عقب وصوله إلى صقلية لكي تتم محاكمته، فهرب إلى إسبرطة. نصح الإسبرطيين بمساعدة الصقليين، مما أدى إلى هزيمة الأثينيين في صقلية.

بعد ذلك شك الإسبرطيون في ولائه. ولذا عمل ألكيبياديس مستشارًا للزعيم الفارسي تيسافرينز، وهزم الإسبرطيين في عدة معارك وأصبح بطلاً. ولكن في عام 406ق.م استطاع القائد الإسبرطي ليسندر هزيمته. وعقب الهزيمة النهائية هرب ألكيبياديس إلى آسيا الصغرى (تركيا حاليًا)، وهنالك أشعل أعداؤه النار في منزله، ومات أثناء محاولته الهرب